•  هاتف: 0096264655043

 

الصليب الأحمر: وضع السكان في مدينة سرت الليبية المحاصرة يزداد سوءا

ICRC_logoقالت اللجنة الدولية للصليب الأحمر إن المدنيين في مدينة سرت الليبية يواجهون صعوبات كبيرة بسبب نقص الغذاء والوقود، وإن الوضع يزداد سوءا،

حيث أن المستشفيات في المدينة لم تعد قادرة على التعامل مع العدد الكبير من الاصابات التي لديها.

وأوضح المتحدث باسم وفد اللجنة الدولية عقب إنتهاء زيارته أن عدد الوفيات يتزايد بسبب النقص في الاوكسجين والوقود اللازم لتشغيل مولدات الكهرباء، كما آن العديد من الجرحى والمرضى لا يستطيعون الوصول الى المستشفيات بسبب المعارك والغارات التي تدور رحاها في المدنية.

مضيفا :

“هناك حاجة ماسة للعودة الى سرت بأسرع وقت ممكن، خاصة وأن هناك نقصا كبيرا في المعدات الطبية، لقد امددنا المستشفيات بعدد من هذه المعدات لكنها لم تكن كافية على الاطلاق، كما أن هناك حاجة ماسة للوقود من اجل تشغيل مولدات الكهرباء، ونقل عدد من المصابين الى مستشفيات اخرى، هناك الآلاف من المدنيين الذين لم يتمكنوا من الفرار، يعيشون في أوضاع مزرية بدون كهرباء وشح كبير بالمواد الغذائية.”

وتقدم اللجنة الدولية الدعم إلى ما لا يقل عن ثمانية عشر ألف شخص فروا إلى شرق المدينة، كما أعربت اللجنة عن قلقها أيضا بشأن الأوضاع في مدينة بني وليد التي يدور فيها أيضا قتال عنيف.

أضف تعليق

اعتثر علينا على فيس بوك
تابعنا على تويتر