•  هاتف: 0096264655043

 

بيان عن احداث العنف الدامية في مدينة بانياس الساحلية وضواحيها خلال الأيام الثلاثة الماضية

تلقت المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, ببالغ الإدانة والاستنكار, حتى هذه اللحظة حصيلة مؤسفة لضحايا الاشتباكات والمواجهات المسلحة بين قوات الأمن والجيش والشرطة ومجموعات مسلحة,و التي أثارت الرعب والهلع في نفوس السكان في مدينة بانياس الواقعة على الساحل السوري وضواحيها خلال الأيام الثلاثة الماضية، حيث ادت هذه المواجهات العنيفة الى سقوط العديد من الضحايا  ما بين ( قتلى ,وجرحى من الطرفين, إضافة لأسماء لبعض المعتقلين الذين قامت السلطات السورية باعتقالهم ) ، وفيما يلي  هذه الحصيلة:

*- أسماء الضحايا القتلى من قوات الجيش والشرطة:

المقدم وهيب عيسى من منطقة جبلة حمام القراحلة متزوج وله ولدان - المقدم ياسر قشعور من منطقة القدموس بيت المرج متزوج وله ولدان - المساعد سامر جلاد من منطقة جبلة الشراشير متزوج وله ولدان - المساعد سهيل حسن من منطقة بانياس المرانة متزوج وله خمسة أولاد - المجند عبد الحي إسماعيل من حلب عازب- المجند محمد فرح من دمشق عازب - المجند أنور احمد الضاهر من حماة عازب - المجند علي أحمد علي من منطقة بانياس الجويبات متزوج وله ولد - المجند احمد علي العلي من دير الزور عازب -  المواطن نضال جنود(تم التمثيل بجثته بعد قتله).‏

*- أسماء الجرحى من قوات الجيش والشرطة:

العقيد يوسف إسماعيل ‏- الرائد ثائر منير يونس‏ - النقيب محمد سليطين ‏- النقيب مازن فطيمي ‏- المتطوع محمود زود‏ - المتطوع حسان نعمان‏ - المتطوع وليد إبراهيم ‏- المجند عزيز عبد الله العصي ‏- المجند عادل حسن ‏- المجند فيصل الصادق ‏- المجند احمد عرفان ‏- المجند محمد سمان‏ - المجند غدير همش ‏- المجند حسين احمد ‏- المجند نزار سفاجي ‏- المجند محمد خالد عبيدو ‏- المجند وسيم داوود ‏- المجند محمد الشيخ علي ‏- المجند عمر القادري‏ - المجند يوسف الدالاتي ‏- المجند علي رضوان شيخ حسن‏ - المجند عمران طريق‏ - المجند محمد قرقور‏ - المجند هادي سليط‏ - المجند حسام خزامي.‏

*- اسماءالضحايا القتلى من المدنيين:

نزار محمد حجازي - أيمن يوسف سليمان - سامر محمود لولو - محمد طالب الضايع

*- اسماء الجرحى من المدنيين:

ناصر ياسين - أسامة الشيخة - عبد الرحمن الدوني - عبد الملك الشغري –الطفل محمد محمود إسماعيل- محمد سلامة - مصطفى بكري - حسام صهيوني - احمد جلول.

*- الاعتقالات التي تمت بحق العشرات من المواطنين السوريين ,وعرف منهم:

سعيد عثمان - عبد الرزاق الزير (60سنة ) - احمد زعتور - محمد عدنان بياسي - عبد الناصر محمود - حسن الجندي - احمد محمود الشغري - مصطفى الشغري - معروف سعد - عبد الغفار الشغري - محمد عمر بياسي - عبد الستار إسماعيل - حامد عمر حسين - إبراهيم محمد صقر - عمار محمد حسين - مصطفى محمد طه - مصطفى عمر حسين - إيهاب احمد حسين - بدر عبد الله بياسي - بدر عبد الله بياسي - محمد عبد الله بياسي - احمد عبد الله بياسي - محمد مصطفى بياسي - علاء احمد نمورة – خلدون راشد الشغري - عبد الرحمن الشغري - محمد خالد ياسين - ثائر عبد القادر حموده - عماد محمد حموده - سعيد عثمان - محمد عصام العجيل - خليل خليل - عبد القادر خليل - توفيق بشار عثمان - احمد ياسين ياسين - محمد عبد القادر خليل احمد زعتور - محمد قدور - مصطفى دربيس - منير دعبول - ماهر المصري - حازم قدور - حسين احمد لولو - غزوان قدور - حاتم خدام - مصطفى قدور - تامر خدام - عبد القادر قدور - فادي شلبي - مصطفى إبراهيم بياسي - احمد علي نمورة - محمد الجدبه - مجد احمد نموره - مهند احمد نموره - مصطفى علي طالب - معن الشغري - مصطفى لولو - أسامة قدور - احمد مصطفى صقر - معروف سعد - أسامة مصطفى صقر - عبد السلام بياسي -إبراهيم مصطفى صقر – جمعة طه - مصطفى محمد صقر - محمد علي طه - إسماعيل محمد سويد - مصطفى علي طه - خالد محمد طه - مجد علي علي طه - يوسف محمد طه - شادي حموده - مصطفى محمدطه - محمد عبد القادر حمود - رياض احمد نموره - عبد الله مصطفى الشيخ - محمود جعفر - عبد الملك مصطفى الشيخ – محمد جمال عز الدين - مصطفى عزيز الشيخ - مصطفى محمود الشغري - محمد عبد الله الشغري - محمد مصطفى الشغري - مصطفى بياسي بياسي- محمد مصطفى الشغري - محمد هاشم الزير - مكرم بياسي - خالد حسن الجندي - حسن محمد الجندي - فراس صهيوني - سامر خدام - حاتم خدام - منذر بياسي - عبد الرؤوف الزير - طارق تقوى - احمد زعتور - رشاد الحجار - عزت عبدو - وليد رستم - احمد سليمان ياسين - سليمان ياسين.

يذكر انه,بعد ظهر اليوم13\4\2011 قامت السلطات السورية بالإفراج عن أغلبية المواطنين السوريين الذين تم اعتقالهم اثناء احداث  مدينة بانياس.

إننا في المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, نتوجه إلى أهالي الضحايا –  القتلى من عسكريين وشرطة ومدنيين - بالتعازي الحارة, والى الجرحى التمنيات بالشفاء العاجل, وإننا ندين ونشجب ممارسة العنف أيا كان مصدره وبجميع أشكاله ومبرراته, مؤكدين بأن حماية حياة المواطنين هي من مسؤولية الدولة .

وإننا في المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية، نتقدم إلى الحكومة السورية بالتوصيات التالية:

1- أن تتحمل السلطات السورية مسؤولياتها كاملة, وتعمل على وقف دوامة العنف والقتل ونزيف الدم في الشوارع السورية, آيا كان مصدر هذا العنف وآيا كانت أشكاله.

2- تشكيل لجنة تحقيق  قضائية محايدة بمشاركة  ممثلين عن المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, تقوم بالكشف عن المسببين للعنف والممارسين له, وعن المسؤولين عن وقوع ضحايا ( قتلى وجرحى ),سواء أكانوا حكوميين أم غير حكوميين, وأحالتهم إلى القضاء ومحاسبتهم.

3- إغلاق ملف الاعتقال السياسي وإطلاق سراح كافة المعتقلين السياسيين, ومعتقلي الرأي والضمير, وجميع من تم اعتقالهم بسبب مشاركاتهم بالتجمعات السلمية التي قامت في مختلف المدن السورية, في الأشهر الأخيرة.

4- اتخاذ التدابير اللازمة لضمان ممارسة حق التجمع السلمي ممارسة فعلية. وإصدار قانون للتجمع السلمي يجيز للمواطنين بممارسة حقهم بالتجمع والاجتماع السلميين.

5- أن تتخذ السلطات السورية خطوات عاجلة وفعالة لضمان الحريات الأساسية لحقوق الإنسان والكف عن المعالجة الأمنية التي تعد جزءا من المشكلة وليست حلا لها والإقرار بأزمة سياسية ومعالجتها بالأساليب السياسية بمشاركة السوريين على اختلاف انتماءاتهم ومشاربهم, عبر دعوة عاجلة للحوار الوطني.

دمشق في 13 / 4 / 2011

المنظمات الموقعة:

1- لجان الدفاع عن الحريات الديمقراطية وحقوق الإنسان في سورية(ل.د.ح).

2- اللجنة الكردية لحقوق الإنسان في سورية – الراصد.

3- المنظمة الكردية للدفاع عن حقوق الإنسان والحريات العامة في سورية ( DAD ).

4- المنظمة العربية لحقوق الانسان في سورية.

5- المنظمة الوطنية لحقوق الانسان في سورية.

6- منظمة حقوق الإنسان في سورية – ماف.

7- الرابطة السورية للدفاع عن حقوق الإنسان.

8- المركز السوري للدفاع عن معتقلي الرأي والضمير

أضف تعليق

تاريخ آخر تحديث: الجمعة, 21 أيلول/سبتمبر 2012 01:01

اعتثر علينا على فيس بوك
تابعنا على تويتر