•  هاتف: 0096264655043

 

اختتام مؤتمر الحريات الأكاديمية في الجامعات العراقية

تقييم المستخدم:  / 0
سيئجيد 
اختتام مؤتمر الحريات الأكاديمية في الجامعات العراقية

اختتمت في عمّان فعاليات مؤتمر "الحريات الأكاديمية في الجامعات العراقية"، والذي عُقد على مدار يومين بتنظيم من مركز عمان لدراسات حقوق الإنسان ورابطة التدريسيين الجامعيين في العراق. وكان المؤتمر قد نُظّم على مرحلتين، حيث عقدت الأولى في بغداد في نهاية العام الماضي، والثانية في عمان.

وجاء المؤتمر متابعة لأعمال مؤتمر "الحريات الأكاديمية في الجامعات العربية"، والذي نظّمه مركز عمان لدراسات حقوق الإنسان، في كانون الأول/ديسمبر من عام 2004. والذي كان أول مؤتمر عربي يناقش "الحرية الأكاديمية" في الجامعات العربية، وصدر عنه أوّل وثيقة عربية بهذا الخصوص، وهي الوثيقة التي عُرفت "بإعلان عمّان للحرية الأكاديمية في الجامعات العربية".

 

وفي كلمته في افتتاح المؤتمر، تحدّث د. خير الدين حسيب، مدير عام مركز دراسات الوحدة العربية في بيروت عن تفاؤله بأعمال المؤتمر، باعتبارها خطوة في الاتجاه الصحيح، منوّهاً إلى أن الحريات الأكاديمية تأثّرت بشكل كبير بوجود الاحتلال، حيث ساءت بصورة خطيرة، نتيجة لاستهداف الكوادر العلمية العراقية، ودخول التيارات الحزبية والطائفية إلى المجتمع الأكاديمي، بما أثّر على استقلالية الجامعة ودورها الريادي في المجتمع.

من جهته شدّد د. عصام الراوي، رئيس رابطة التدريسيين الجامعيين في العراق، على أنّ الرابطة تسعى من وراء عقد هذا المؤتمر إلى زيادة وعي الهئيات التدريسية العراقية بأهمية الحريات الأكاديمية، وبضرورة الفصل بين الأدوار الحزبية والسياسية والدينية التي يقوم بها الأستاذ الجامعي خارج المجتمع الأكاديمي وبين دوره في نشر العلم والمعرفة بين الطلبة. ونوّه بأهمية التعاون الذي تقوم به الرابطة مع مركز عمان لدراسات حقوق الإنسان، حيث جاءت فكرة هذه المؤتمر متابعة لأعمال مؤتمر الحريات الأكاديمية الذي نظمه المركز قبل أكثر من عام.

وناقش المؤتمر في جلستيه اللتين عقدتا في بغداد وعمان ثمانية عشر بحثاً، تناولت مفهوم الحرية الأكاديمية وأهميتها، ونماذج دراسية للحريات الأكاديمية في الجامعات العراقية، وواقع وبيئة الحريات الأكاديمية في الجامعات العراقية، وآفاق الحريات الأكاديمية في الجامعات العراقية. وشارك في أعمال المؤتمر بجلسته أكثر من أربعين باحثاً أكاديمياً متخصصاً.

وانتهى المؤتمر إلى مسودة إعلان عن الحريات الأكاديمية في الجامعات العراقية، وقد كلف المؤتمر لجنة مختصة لمراجعته بصورة نهائية، على أن يصدر خلال الأيام القليلة المقبلة.

هذا وأدان المشاركون في المؤتمر المحاولات المتكررة لاغتيال وزير التعليم العالي العراقي.

أضف تعليق

اعتثر علينا على فيس بوك
تابعنا على تويتر