•  هاتف: 0096264655043

 

مشاركة واسعة في ندوة بحجة تؤكد على ضرورة استمرارية التوعية بحقوق المرأة سياسيا أقامتها منظمة يمن والاتحاد الاوربي

24

أقيمت في محافظة حجة الاسبوع الماضي الندوة المحلية الخاصة بزيادة مشاركة المرأة في الانتخابات التي اقامتها منظمة يمن للدفاع عن الحقوق والحريات بالتعاون مع الاتحاد الاوروبي.

والتي حضرها عدد من المشاركين والمشاركات من منظمات المجتمع المدني والاحزاب والسلطة المحلية والاعلاميين

افتتح الندوة أ.عادل شلي رئيس منتدى الغد للثقافة والابداع بكلمة رحب فيها بالمشاركين والمشاركات ، ووضح الهدف من الندوة ، والمحاور التي  تناولتها ، ثم بدأت فعاليات الندوة التي استعرضت عددا من المحاور:

1ـ رؤية السلطة المحلية لزيادة مشاركة المرأة في الانتخابات :

الدكتور محمد شوعي الشرفي (ممثل مدينة حجة في المجلس المحلي للمحافظة)

2ـ رؤية الاحزاب السياسية لزيادة مشاركة المرأة في الانتخابات

الدكتور عبدالكريم نصار (رئيس الدائرة الاعلامية بالمؤتمر الشعبي العام)

3ـ الرؤية الدستورية لزيادة مشاركة المرأة في الانتخابات

الاستاذ / خالد محمد حميد ا(لقيادي في التجمع اليمني للإصلاح)

4ـ رؤية المرأة ومنظمات المجتمع المدني

الاستاذة حنان يحيى شيبان (مدير عام اللجنة الوطنية للمرأة مستشارة المحافظة)

وقد اثرى المشاركين والمشاركات محاور الندوة بالمداخلات والتعقيبات والآراء والمقترحات .

وقد ركزت المداخلات والنقاشات في الندوة حول:

1ـ تضمين مادة في الدستور تنص على التالي ’’تلتزم الحكومة بتنفيذ الكوتا النسائية بنسبة 30%  ـ حسب ما اقرها مؤتمر الحوار الوطني ـ ويتم التنفيذ بعد الاستفتاء على الدستور مباشرة .

2ـ التزام الاحزاب بتمكين المرأة في كافة الهياكل التنظيمية والدوائر وتقديم مرشحات في الانتخابات وتقديم رؤية واضحة بذلك .

3ـ استمرار عملية التوعية بحقوق المرأة وضرورة زيادة مشاركتها في الانتخابات ، وتفعيل برامج  التشبيك والمناصرة حتى تتمكن المرأة من نيل كافة حقوقها باعتبار عملية  التوعية عملية مستمرة ودائمة ، وهدف استراتيجي طويل المدى .

4ـ جعل قضايا المرأة وحقوقها من الاولويات الوطنية على مستوى الخطاب والفعل في مختلف البرامج والمشاريع وكافة السياسات التي تتبناها الدولة .

5ـ تنويع اساليب التوعية وبرامج المناصرة لحقوق المرأة وذلك بما يتناسب مع البيئات المختلفة (الريف ، والحضر ).

6ـ اشراك كافة القوى الفاعلة في المجتمع وعدم الاقتصار على فئة او شريحة معينة ، وانما يجب ان يتم اشراك جميع القوى وذلك لضمان تأييد ومناصرة مختلف القوى لقضايا المرأة .

وقد خرجت الندوة ـ التي حضرها وكيل محافظة حجة الدكتور ابراهيم علي شامي بالعديد من التوصيات والمقترحات التي تهدف الى زيادة مشاركة المرأة في العملية الانتخابية .

  كما القى وكيل المحافظة  كلمة السلطة التنفيذية شاكراً منظمة يمن للدفاع عن الحقوق والحريات على الفعاليات التي تتبناها والهادفة الى الانتصار لحقوق المرأة شاكراً المشاركات والمشاركين على تفاعلهم ومتمنياً لهم التوفيق والخروج بتوصيات ايجابية وهادفة ، وموكداُ دعم قيادة المحافظة لزيادة مشاركة المرأة  في مختلف المواقع والمجالات.

صادر عن منظمة يمن للدفاع عن الحقوق والحريات الديمقراطية

حجة- 28يناير 2015

أضف تعليق

اعتثر علينا على فيس بوك
تابعنا على تويتر