•  هاتف: 0096264655043

 

المقرر الخاص للأمم المتحدة يلتقي مركز عمان لدراسات حقوق الإنسان

تقييم المستخدم:  / 0
سيئجيد 

بعثة الامم المتحدة 7-9-2013

ضمن جولة المقرر الخاص للأمم المتحدة لحق حرية الدين والمعتقد التقى السيد هينر بيليفلدت والوفد المرافق له من خبراء مجلس حقوق الإنسان الى الأردن، السيد شاروف عزيزوف ومسؤولة ملف الشرق الأوسط وشمال إفريقيا هيرا هاشمي، إدارة مركز عمان لدراسات حقوق الإنسان، للاطلاع على تقارير المركز وانطباعاته حول التزام الأردن بتنفيذ التوصيات الدولية بهذا الشأن.

وقد تبادل الطرفان الرأي والمشورة حول السبل الكفيلة بالتخفيف من حالات التعصب والعنف والكراهية ضد الإفراد من الأقليات الدينية في ظل تنامي موجات التعصب الطائفي وحركة العنف التي تجتاح المنطقة ،وما نتج عنها من مهاجمة مواقع ومزارات دينية للطوائف المسيحية في دول الجوار.

وقد رحب مدير المركز بالجهود التي يبذلها المقرر الخاص لحماية وتعزيز الحق في حرية الدين أو المعتقد وإعماله على الصعيد العالمي. وأشار د.عساف الى انه على المستوى الشعبي لا يوجد رفض لوجد المذاهب والديانات الأخرى ولكن المشكلة بدأت مع تنامي الحركات السلفية والتكفيرية التي تعمل جاهدة على نشر ثقافة الكراهية وتكفير الأخر ومع الأسف انها تلقى مجاراة رسمية تتمثل بالصمت على نشاطاتها غير المقبولة ،ومن نتائج حالة المجاملة والتراخي الرسمي كانت قضية الطلبة الذين اتهموا بعبادة الشيطان بالرغم من أنهم أنكروا التهم إلا انه تم سجنهم الى إن أصدرت المحكمة حكما ببراءتهم من التهم المنسوبة إليهم.

وأشار عضو المركز سالم قبيلات الى إن المناهج المدرسية ما زالت تتضمن منهجا ومضمونا يخدش كرامة ودور جزء أساسي من أبناء الأردن من أبناء الطائفة المسيحية، هذا عدا عن عدم معالجة قانون الأحوال الشخصية لخصوصيتهم من الناحية القانونية.

في ختام اللقاء اثني المقرر الاممي والوفد المرافق له على دور مركز عمان في التوعية على اتفاقيات حقوق الإنسان في الأردن، وأكد أهمية التقارير والدراسات الموضوعية والمهنية التي يصدرها المركز حول واقع حقوق الإنسان في الأردن وانهم يتطلعون الى مزيد من التعاون وتبادل الآراء حول واقع حقوق الإنسان في الأردن.

أضف تعليق

جديد المركز

اعتثر علينا على فيس بوك
تابعنا على تويتر